تطبيقات

STARZPLAY تقدم آلاف الساعات من المحتوى عالي الجودة على HUAWEI Video في العربية المتحدة

مستخدمو هواوي في دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية ومصر سيتمكنون من الاستمتاع بمشاهدة أفلام هوليوود والمسلسلات المشوقة باللغة العربية مباشرةً من أجهزتهم الذكية باستخدام HUAWEI Video

يسر شركة هواوي أن تعلن عن إضافة STARZPLAY ، خدمة الاشتراك في الفيديو عند الطلب الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى HUAWEI Video في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكونها المنصة الرائدة بمجالها في المنطقة، تقدم STARZPLAY مجموعة رائعة من محتوى الترفيه المثالي لجميع أفراد الأسرة. وأتاح التزام هواوي بتقديم المحتوى عالي الجودة من جميع أنحاء العالم لخدمة STARZPLAY ترسيخ مكانتها باعتبارها خدمة البث الأكثر شعبية ونمواً في المنطقة.

قال داني بيتس، رئيس العمليات وشريك مؤسس في STARZPLAY: “تتيح شراكتنا مع HUAWEI Video لمستخدمي هواوي في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا مشاهدة الأفلام والبرامج التلفزيونية والمسلسلات المفضلة لديهم عبر هواتفهم الذكية. ينصب تركيزنا على توفير خيارات ترفيهية ذات قيمة مضافة لعملائنا، بمحتوى مشهور وملائم ويلبي تطلعاتهم. وسيحصل المستهلكون من خلال إضافة خدمتنا إلى HUAWEI Video على مجموعة واسعة من المحتوى الذي يمكنهم مشاهدته، بدءاً من المسلسلات الشهيرة باللغة الإنجليزية إلى أحدث محتوى عربي، وكل ذلك عبر أجهزة هواوي الذكية.

تمتلك STARZPLAY مكتبة شاملة ومتنامية من المحتوى وتضم أكثر من 10 ألاف ساعة من المحتوى المتميز مثل أفلام هوليوود والأفلام والمسلسلات العربية والمحتوى الترفيهي للأطفال، مما يجعلها المنصة رقم واحد في المنطقة. بالإضافة إلى المسلسلات الكلاسيكية المحبوبة مثل The Big Bang Theory وThe Office وGrey’s Anatomy.

وفي هذا الإطار، قال آدم شياو، المدير العام لخدمات الهواتف النقالة والخدمات السحابية للمستهلك لدى مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين في الشرق الأوسط وأفريقيا: “STARZPLAY هي خدمة الاشتراك عند الطلب الأكثر شعبية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ونحن فخورون بإعلانها على منصة HUAWEI Video. وستمكن هذه المنصة مستخدمي الهواتف الذكية والأجهزة الذكية الآن من الاستمتاع بالأفلام والمسلسلات عالية الجودة عبر شاشات أجهزتهم مباشرةً. وتعكس هذه الإضافة الأخيرة إلى HUAWEI Video الشعبية المتزايدة للمنصة ليس فقط لدى المستهلكين وإنما أيضاً لدى مزودي المحتوى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

عذرا! تستخدم أحد إضافات منع الإعلانات

من أجل دعمنا لكي نستمر في تقديم محتوى عربي مفيد ومميز نتمنى أن تقوم بإضافة موقعنا إلى لائحة الإستثناء في مانع الإعلانات لديك