أبل

متابعة آبل قضائيا بسبب انتهاك براءات الإختراع و الإستولاء على الموظفين

بينما آبل مشغولة في متابعة شركة Nuvia في أروقة المحاكم بتحكمة سرقة أسرار تجارية خاصة بها، وجدت نفسها أمام تقف في منصة المتهم ضد شركة Masimo، هذه الأخيرة تتهمها بالإستولاء بطرق غير مشروعة على موظفيها و انتهاك براءات الإختراع الخاصة بها.

انتهاك براءات الإختراع : آبل في قفص الإتهام

مما لا شك فيه أن ساعات آبل واتش تتميز بدقة عالية فيما يتعلق بمراقبة الأداء الصحي للمستخدم، مؤشرات دقيقة و طريقة معالجة بيانات فعالة أنقذت أكثر من مرة أشخاص كانوا في حالات حرجة كانت ربما قد تؤدي بهم إلى أزمات قلبية وغيرها من المشاكل و المضاعفات الصحية الخطيرة.

هذا ما أكدته أيضا دراسة حديثة لجامعة ستانفورد أجريت على 400 ألف شخص يستعملون ساعات Apple Watch Serie 3 أو اصدارات أجد منها، حتى أن الدراسة وصلت إلى أن ساعات آبل واتش ثد يُعتَّد بها كآلات طبية احترافية.

الأداء المذهل يخفي سرقة مجهودات الآخرين !

شخصيا لا يمكنني الحكم على الأمر حاليا، القضية لازالت في بداياتها و القول الفصل سيكون للمحكمة، لكن شركة Masimo الطبية والمتخصصة غالبا في تطوير أدوات المراقبة الصحية وغيرها تزعُم على أن الأداء الرائع لساعات لآبل كان بفضل سرقتها لأسرار تجارية و انتهاك براءات الإختراع الخاصة بها (على الأقل 10 براءات اختراع).

آبل تسرق الأسرار التجارية والحجة التعاون المثمر

أكدت شركة Masimo إلى جانب فروعها المشكلة من مختبرات طبية، على أنهم كانوا ضحية خداع و تلاعب من شركة آبل.

عملاق كوبرتينو دعا الشركة سنة 2013 إلى اجتماع من أجل إيجاد سُبل للتعاون المشترك بين الشركتين، وطالبتهم الشركة بإمكانية استخدام بعض من تكنولوجيا الشركة لتضمينها في ساعاتها الذكية.

في حين أن شركة Masimo  اعتقدت بأن آبل ماضية في انجاح هذا التعاون بين الطرفين، التفت آبل حولهم بطريقة مخادعة -حسب تصريحات الشركة- بحيث قامت بإصطياد أجود موظفي الشركة و رؤساء أقسامها و الإستيلاء عليهم بإغراءات مالية و محفزات مادية.

من بين الموظفين الذين استولت عليهم آبل نجد رئيس القسم الطبي و رئيس قسم التكنولوجيا وغيرهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock