أخباربرامج و تطبيقات

جوجل ترفض طلب حظر تطبيق أبشر Absher من منصتها في السعودية

تطبيق أبشر
تطبيق أبشر

ترفض Google حظر تطبيق أبشر Absher، وهو تطبيق play store يراقب ويتتبع تحركات النساء في المملكة العربية السعودية. بدعوى أن  التطبيق يحترم الشروط  والبنود الخاصة باستخدام منصته. مما أثار ذلك غضباً شعبياً واسعا.

تطبيق  أبشر Absher، تطبيق طورتها حكومة المملكة العربية السعودية ، إنه تطبيق كباقي التطبيقات الاخرى. إنه يسمح لسكان البلد بالتفاعل مع الخدمات الإدارية عبر الإنترنت. ويساهم وبشكل فعّال في تقديم خدمات متعددة ومتنوعة ولكافة الشرائح من المواطنين والمقيمين في المملكة، والذي مكنهم من إنجاز معاملاتهم بكل يسر وسهولة، في أي وقت ومن أي مكان في العالم. على سبيل المثال ، يسمح لك بدفع غرامة أو تجديد رخصة السياقةو…. ولكن ليس هذا هو كل شيء.

تؤمن Google على أن تطبيق أبشر  لا ينتهك شروط استخدام Play Store


يسمح أبشر بشكل خاص للرجال بتتبع ورصد زوجاتهم أو أمهاتهم أو أخواتهم، بعبارة أخرى إنه يسهل على الرجال السعوديين التحكم بأفراد عائلاتهم من خلال هواتفهم الذكية وتقييد تحركاتهم في التطبيق ، يمكنك ضبط إعدادات التنبيهات التلقائية عن طريق الرسائل القصيرة، مثلا إذا عبرت امرأة معبرًا حدوديًا أو مطارًا ، فستتلقى تنبيهًا مباشرًا. وكما يتاح أيضا للمستخدم إمكانية تفعيل أو إلغاء تصريح السفر أو إذن الخروج من البلاد.

وقد جرى تنزيل تطبيق أبشر أكثر من مليون عملية تنزيل على متجر Google Play، وحصل على تقييم بلغ 4.6 .

تطبيق أبشر

طلبات كثيرة لحظر التطبيق دون جدوى


في أواخر فبراير ، طلب 14 عضوًا في الكونغرس الأمريكي من Apple و Google إزالة Absher من متجر التطبيقات، في رسالة موجهة إلى الرئيس التنفيذي تيم كوك Tim Cook لشركة أبل وساندار بيتشاي  Sundar Pichai المدير التنفيذي لشركة جوجل، حيث اتهموا العملاقين الأمريكيين “بالتواطؤ في اضطهاد النساء في السعودية“. في هذا السياق ، قد علق العديد من المستخدمين بتعليقات سلبية على Play Store ، وحثوا Google على “حماية المرأة عن طريق إزالة التطبيق“.

وفقًا لتقارير Business Insider: ترفض Google حظر تطبيق أبشر Absher من متجر Play Store رغم غزارة الانتقادات التي تتساقط عليها باستمرار،

 في رسالة أيضا من النائية الديمقراطية جاكي سبييه Jackie Speier ، عضوة في الكونغرس، حيث أكدت ضرورة حظر التطبيق ، ولكن غوغل أوضحت على أن التطبيق لا ينتهك شروط الاستخدام الخاصة بها. وهذا الجواب دليل على أن تطبيق أبشر Absher  ما زال وما يزال متاح على المنصة.

بدعوى أن سياسة جوجل على  Play Store تحظر فقط “الطلبات التي تحرض على العنف أو التحريض على الكراهية ضد الأفراد أو الجماعات بسبب عرقهم أو أصلهم العرقي أو دينهم أو إعاقتهم أو سنهم أو جنسيتهم ، أو ميولهم الجنسي أو هويتهم الجنسية أو أي سمة أخرى “.

من جانبها ، لم تتفاعل أبل بعد مع الجدل. حيث نجد تطبيق أبشر Absher متاح أيضا على App Store ، وهو متجر التطبيقات لأجهزة iPhone و iPad.

في رأيك هل بقاء التطبيق يعتبر انتهاك لحقوق الإنسان على النساء؟ هل له من انعكاسات سلبية على نساء المملكة السعودية؟

هل يجب على جوجل Google التراجع الفوري وإزالة هذا التطبيق من متجرها؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء منك دعمنا عن طريق اضافة موقعنا إلى القائمة البيضاء على اضافة Adblock و اعادة تحميل الصفحة